لأنني في وجوههم أراك أنت لا هم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موضوع لأنني في وجوههم أراك أنت لا هم

مُساهمة من طرف waleed_isec في الإثنين يناير 11, 2010 10:52 am

لأنني في وجوههم أراك أنت لا هم



إيمان ريان

كيف لي أن أتجرأ بعد الآن

وأنزع عني لباس الخوف

أمامك

كيف لي بعد الآن أن أعدك بأن

أحضن أحلامك

البريئات

وأنت تعلم أن الجحيم

هي وجه آخر لما في قلبي

من جور أحكامك

كيف لي يا بضعة نور

يضيء لي ما بين السطور

وينشر لي شرقيته

كبرادة نحاس

فوق أوراقي

انظر أمامك

ستجدني ورقة خريف اختارت لون الغروب

رتبت أشياءها بكلتا يدي التبعثر

وحرقت أشلاءها

حطم أيامك

واتبعني

واهدم آمالك

انهض عن سريرك المستلقية عليه إلى جانبك

أحزاني

غط جسدك العاري

إلا من ثيابك

ضع قناع التظاهر إن كنت ترغب بالعيش قربي

وسأفعل أيضا ذلك

خب وراءه فشل كلانا

في قصة عبث

ينقصها الشخوص

والحوار الخارجي

والمكان


قصتنا سيدي

ينقصها العنوان

دع ذاكرتك أمامك

إن أردتني يوما

وانشر لي كتاباتي

في دار نشر خاوية

ولتجعل حقوق الطبع هباءا منثورا

إن أردتني يوما

امسح كل الأماكن التي رأيتك فيها

من الذاكرة

أنكر أمام الكل أنك

عرفتني يوما

امسح كتاباتي

عن وجه السماء

واطلب من كل نسمة هواء

أن تكف عن تنفيذ طلبي بحراستك

امسح اسمك عن شهادة ميلاد كل زهرة

رأيتها يوما في حياتي

واطلب من القمر

ألا يتخذ وجهك أمامي

وجها له

عد لي نجوم السماء

إن أردتني يوما

وأردت أن أتوقف عن عدها بطريقة لا شعورية

حين أفكر فيها ليلا

ونهارا

لأنك ببساطة غير قابل للنسيان

خذ قلمي مني وأوراقي

واشفيني من داء الربو

وقصر النظر

اشنق جزءا من روحي

وجزءا من روحك

اجعلني أنسى أنك

عذبت قلبي حتى الاختناق

وبكيت عليك حتى الآن

عقدا

غريبا

عميقا

عنيدا

عقيما

كعقدي برتقالي اللون الجنوني

اجلب لي معك

جيتارا

ودمعة

منك

علمني كيف أنسا الحروف

وأرى في وجوههم وجها

غير وجهك

المصدر
http://www.najah.edu/?page=3134&news_id=5814
avatar
waleed_isec
عضو جديد
عضو جديد

ذكر
عدد الرسائل : 15
المهنة : مبرمج
الدولة :
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 11/01/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى